عثرت السلطات البلجيكية، الجمعة، على عبوة «ناسفة» أمام مقر جمعية تركية في منطقة سكاربيك في بروكسل، «وفق ما أفادت نيابة العاصمة البلجيكية».

وقال دنيس غومان متحدثا باسم النيابة «عثر على طرد مشبوه عند مدخل الاتحاد التركي في بلجيكا، الواقع في سكاربيك »، مضيفا أنه تم استدعاء خبراء متفجرات من الجيش إلى المكان ولم يعد هناك خطر على السكان.

وحتى عصر الجمعة، كانت الشرطة العلمية تواصل تحليل محتوى الطرد المشبوه.

وتابع المتحدث «ما نستطيع قوله حتى الآن هو أنها عبوة ناسفة.. لا أعلم ما اذا كانت تحوي جهاز تفجير وما اذا كانت معدة للتفجير أم لا»، لافتا الى انه ينتظر تقريرا رسميا.