لقي 9 أشخاص مصرعهم وأصيب 45 آخرون بجروح، من جراء انقلاب حافلة كانت تقل مجموعة من الشباب في طريق عودتهم من رحلة، وسط المغرب.
وبحسب ما نقل مراسلنا (س.ر) فإن الحادثة وقعت، الأحد، على الطريق الرابطة بين فاس وسيدي قاسم.

وذكرت سلطات مدينة سيدي قاسم أن 15 من الجرحى الذين جرى نقلهم إلى المستشفى، في وضع صحي حرج.

وكانت الحافلة تقل على متنها مجموعة من الشباب صوب مدينة مشرع بلقصيري، بعد رحلة استجمام نظمتها إحدى الجمعيات.

وتقول السلطات المغربية، إن عدد ضحايا حوادث السير تراجع بنسبة 30 في المئة، وهبط من 4200 قتيل سنة 2013 إلى 3381 قتيلا سنة 2014، لكن العدد عاد للارتفاع وبلغ 3832 قتيلا.

ونبه تقرير صدر عن منظمة الصحة العالمية حول الحوادث المرورية مطلع مارس 2016، إلى أن المغرب يحتل المركز ال29 عالميا والخامس عربيا من حيث عدد ضحايا حوادث السير.