أكدت وسائل إعلام جزائرية أن عدة أحياء بالعاصمة شهدت احتجاجات ومظاهرات شعبية اليوم أسفرت عن تخريب وتكسير ممتلكات خاصة وعمومية الأمر الذي استدعى تدخل قوات الشرطة التي قامت باعتقال أزيد من 40 شخصا شاركوا في الاحتجاحات.
وأضافت ذات المصادر أن الأمن عثر على مستودع جمعت فيه 72 قنبلة مولوتوف مهيأة للاستعمال من قبل الشباب بهدف مهاجمة رجال الشرطة، بمنطقة عين النعجة شرق العاصمة الجزائرية.
وكانت الاحتجاحات قد اندلعت بسبب الرسوم الجديدة المفروضة على مواد أساسية كالسكر والزيت والكهرباء والتي جاءت بعد عجز الحكومة مواصلة سياسة الدعم الاجتماعي الذي كانت تقدمه منذ سنوات إثر انهيار أسعار النفط الذي أصاب الخزينة الجزائرية بضرر كبير.