عوقب زوج دبلوماسية أمريكية بالسجن أكثر من عامين، بعد إعترافه لجريمة اعتداء جنسي على خادمة، بينما كانا يقيمان في منزل مملوك لوزارة الخارجية الأميركية بالمغرب، بحسب.
ويتعين على لبيب شماس (65 عاما)- من ماكلين بولاية فيرجينيا- أن يسجل كمرتكب جريمة جنسية لمدة 15 عاما وأن يسدد غرامة قيمتها 15 ألف دولار في إطار العقوبة التي أعلنها مكتب المدعي العام الأميركي لمنطقة كولومبيا ( دي سي)، الأربعاء.

وفي إطار اتفاق تسوية مقابل تخفيف العقوبة، اعترف شماس بأنه اعتدى جنسيا على الخادمة بين عامي 2010 و2013، حيث كانت زوجته جوديث شماس تشغل منصب نائبة رئيس البعثة الدبلوماسية الأميركية في المغرب.

وأقر شماس بالذنب في قضية اعتداء جنسي واحدة، لكن لم يتسن على الفور الحصول على تعليق من محامي شماس.