طردت السلطات الإيطالية مواطناً مغربيا نحو المملكة المغربية، بعدما أظهر استعداده القيام بأعمال إرهابية ضد أميركيين وبريطانيين،حالما يخرج من السجن.
وفي بيان لوزارة الداخلية الإيطالية، فإن المعني عبر عن أنه سيقوم بقطع رؤوس الأميركيين والبريطانيين، بعد خروجه من السجن.

و تزعم المغربي مجموعة من المتمردين داخل السجن في وقت سابق وحثهم على استهداف بلدة “إيفريا” السياحية قبل أن تعزله إدارة السجن.