تسبب هروب «نمر» من السيرك ببلدة « مونريال » بنواحي مدينة باليرمو، صباح يوم السبت في حالة من الذعر بين الساكنة، وذلك بعد هروبه من القفص الخاص به، حيث جاب النمر الشارع مما أثار الذعر في نفوس المواطنين.

وقد شوهد الناس يتدافعون للنجاة بحياتهم، وهم يحاولون الابتعاد عن الوحش القاتل، كما تم وقف حركة المرور لساعات بالطريق السريع.

ولتوقيف الوحش الهارب تم إستدعاء فرق أمنية خاصة وإثنين من مروضي الحيوانات بالسيرك الذين عملوا على محاصرته وإدخاله القفص الذي تم إحداثه خصيصا حتى يتم استدراجه إلى داخله، ثم ليتم إعادته بعد ذلك إلى المكان الذي هرب منه.