وافق قادة دول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي على عودة المغرب إلى الاتحاد، بعد أن صوتت 39 دولة لصالح المغرب من أصل 53 دولة، فيما رحبت البوليساريو بعضوية المغرب في الاتحاد.
ونجح المغرب في ضمان الالتحاق بالاتحاد الأفريقي بعد صراع طويل داخل الجلسة المخصصة للتصويت على العودة إلى الاتحاد مع كل من جبهة البوليساريو ورئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي المنتهية ولايتها.
وصوتت 39 دولة لصالح المغرب من أصل 53، وامتنعت 10 دول عن التصويت، فيما لم تشارك 4 بلدان في عملية التصويت.
و رفضت كل من الجزائر، ، زيمبابوي، جنوب افريقيا، ناميبيا، الموزمبيق، مالاوي، اللوسوتو، كينيا، وأوغندا، بالإضافة الى ممثل الجمهورية الوهمية “البوليساريو”، قرار عودة المغرب للاتحاد الإفريقي، خلال إجتماع القمة يومه الإثنين فيما تحفظت موريتانيا عن التصويت.
وكان المغرب قد انسحب في 1984، من منظمة الوحدة الأفريقية (الاتحاد الأفريقي حاليا)؛ احتجاجا على قبول الأخير لعضوية جبهة البوليساريو.

قندوسي محمد