منع مجلس مدينة فاس إعداد وتقديم الشيشة “النرجيلة” في المقاهي والمطاعم، مشيرًا إلى أن خرق هذا المنع سيؤدي إلى سحب رخصة استغلال المحل التجاري واستصدار قرار بإغلاقه.

وجاء في قرار المجلس الجماعي لمدينة فاس، ثاني أكبر المدن المغربية من حيث عدد السكان، وقعه عمدة المدينة، إدريس الأزمي، أن فتح أيّ محل تجاري لاستغلاله كمقهى أو مطعم أو محلبة أو مقشدة، أو محل للأكلات الخفيفة، يستوجب الحصول على رخصة إدارية يسلمها العمدة بنفسه.

وتضمن القرار الصادر هذا الأسبوع في فصله الرابع قرار منع إعداد وتقديم النرجيلة “الشيشة”، كما طالب بالانصياع لمقتضيات مدونة الشغل، في عدم تشغيل القاصرين، زيادة على المنع الكلي لاستخدام الزجاج الحاجب للرؤية في الأبواب والنوافذ والواجهة.