مكان الولادة: ترينتو، سيارة الإسعاف، كان هذا كافيا للفت الانظار إلى الرضيع المغربي زياد المتواجد حاليا بمستشفى مدينة ترينتو، ويدعو الصحافة المحلية للبحث عن الأسباب الإستثنائية التي جعلت ولادته أن تكون خارج قاعة الولادة.

والدة الرضيع مهاجرة مغربية مقيمة ببلدة تبعد نحو 40 كلم عن مدينة ترينتو قالت لإحدى الصحف المحلية أنها عاشت فترة عصيبة ليلة الإثنين الماضي عندما اشتد عليها المخاض في حدود العاشرة ليلا وبعد اتصالها بمصالح الإسعاف تم إيفاد قابلة (مولدة) رفقة مساعدين على متن سيارة الإسعاف ،ليتم نقلها إلى مستشفى “سنتا كيارا” بترينتو أين خضعت المهاجرة المغربية للمراقبة الطبية أثناء فترة الحمل.

إلا أن عند مدخل مدينة ترينتو وعلى بعد امتار فقط من الوصول إلى المستشفى تم الوضع على متن سيارة الإسعاف في ظروف وصفت بالجيدة بالرغم من الحالة الإستثنائية التي تمت فيها.

وقد تحول الصغير زياد وهو ثالث إخوته إلى مزار كل زائري قسم الولادة بمستشفى سانتا كيارا بمدينة ترينتو تيجة مسقط رأسه الإستثنائي.

مغربني