منفذ الهجوم على متحف اللوفر اليوم، اسمه عبد الله رضا رفاعى الحماحمى، من مواليد محافظة الدقهلية.
قالت مصارد فرنسية إن الدلائل الأولية تشير إلى أن المشتبه به فى هجوم متحف اللوفر بباريس مصري وصل إلى فرنسا فى نهاية يناير للسياحة..
و قد أكد الإدعاء العام المصري بجنسية المهاجم المصرية.

وشهدت العاصمة الفرنسية باريس، اليوم الجمعة، محاولة إرهابية جديدة، بعد إطلاق أحد أفراد الأمن الفرنسى النار على شخص حاول اقتحام متحف اللوفر وسط باريس، حاملا حقيبة يشتبه فى احتوائها على مواد متفجرة.

اعتبر الرئيس الفرنسى فرنسوا هولاند، اليوم الجمعة، فى لافاليتا أن “التهديد” بحصول أعمال إرهابية “يبقى قائما”، وعلى فرنسا أن تواصل “التصدى له”، وذلك بعد ساعات على اعتداء وقع أمام متحف اللوفر فى باريس.

وقال هولاند فى تصريح صحفى خلال قمة أوروبية منعقدة فى مالطا: “إن التهديد قائم ومستمر وعلينا التصدى له”، كما أشاد بـ”شجاعة وتصميم” العسكريين الذين تصدوا للمهاجم.